محمود اسكندر "News"  محمود اسكندر "News"
random

آخر الأخبار

random
recent
جاري التحميل ...

"جمهورها اتخض من شكلها"...بعد إعلان وفاتها منتحرة..شرين عبدالوهاب تظهر هى وابنتها بوزن زائد..وأحد الجمهور:" ياريتك ما ظهرتى"

 




انتشرت خلال الساعات الماضية شائعات محاولة إنهاء شيرين عبد الوهاب حياتها عن طريق تناول دواء الزانكس، ما تسبب في حالة كبيرة من الجدل، خاصة مع اختفائها عن مواقع التواصل الاجتماعي، والظهور العلني منذ فترة.


جاء ذلك بعد أيام من تداول عدد من المواقع العربية وصفحات التواصل الاجتماعي أخبارا عن وفاة المطربة شيرين عبد الوهاب بأزمة قلبية.

وعلى مدار ساعات انتشر الخبر عبر مواقع التواصل الاجتماعي بسرعة البرق، وأكدت مصادر مطلعة مقربة من الفنانة شيرين عبد الوهاب،أنها تتمتع بصحة جيدة وتعمل حاليا على طرح العديد من الأغاني الجديدة.


وظهرت الفنانة شيرين عبد الوهاب في فيديو قصير مع زوجها حسام حبيب للرد بطريقة غير مباشرة علي أخبار تخلصها من حياتها .

وظهرت شيرين عبد الوهاب  في إحدى المناطق الساحلية برفقه حسام حبيب.

وفي ملاحظة صادمة علق الجمهور على وزنها الزائد وملامحها وكتبوا تعليقا على الفيديو" هي سايبه نفسها ليه، هي بقت كده ليه".

وأثارت هنا الفقي الجدل على مواقع التواصل الاجتماعي وذلك بعدما اختفت عن منصات التواصل الإجتماعي حيث لم تتفاعل على حساباتها منذ غترة بعيدة.

وعلق الجمهور على منشورات قديمة لـ هنا"فينك مختفية انتي وشيرين طمنينا.

وقال أخر: "بعد ظهورك بالمنظر ده ياريتك ما ظهرتى".

وجاء تلك التعليقات بعدما علق الدكتور محمد عبد الله المتحدث الرسمي باسم نقابة المهن الموسيقية، على شائعات محاولة الفنانة شيرين عبد الوهاب، إنهاء حياتها باستخدام مواد مخدرة

وبعد هذا الغموض ظهرت ابنة شيرين عب. الوهاب مع شقيقتها ووالدتها وحسام حبيب في الساحل الشمالي.

وأكد المتحدث باسم نقابة الموسيقيين أن شيرين عبد الوهاب بخير، ولا صحة لشائعات محاولة إنهاء حياتها “ وأن لا أساس لها من الصحة".

وأوضح أن نقابة الموسيقيين تواصل بشكل شخصي مع إدارة أعمال شيرين عبد الوهاب، وتم نفي هذه الشائعات تماما، موضحا أنها تتفق حاليا على إقامة عدد من الحفلات خلال الفترة المقبلة.


#شرين عبدالوهاب.    #شائعة وفاة شرين عبد الوهاب

#،أخبار شرين عبدالوهاب.    #ابنة شرين عبدالوهاب.   #حسام حبيب


عن الكاتب

Scandarnews

التعليقات


للاشتراك في موقعنا اضغط هنا

جميع الحقوق محفوظة

محمود اسكندر "News"